نظرة عامة

تم إنشاء وزارة الثقافة والتعليم العالي لأول مرة في عام 1974 لتطوير قطاع التعليم العالي حديث النشأة في  الصومال. وفي ذلك الوقت، كان في الصومال  جامعة واحدة تديرها ا الدولة والتي إلى حدما كانت تلبي إلى حدما احتياجات البلاد إلي التعليم العالي.

ووللأسف الشديد فإن الجامعة الوطنية الصومالية  إنهارت وتم تدميرها في عام 1991 عندما اندلعت الحرب الأهلية.ولكن لحسن الحظ وبعد سنوات قليلة أنشئت الجامعات الخاصة من قبل بعض أعضاء المجتمع المدني لملء الفجوة التي حدث جراء  تدمير الجامعة الوطنية.  وحاليا يدرس في الجامعة الوطنية والجامعات الأهلية الرسمية والخاصة (60 جامعة ) في الصومال 50 ألف طالب وطالبة  تقريبا .

وتشرف وزارة الثقافة والتعليم العالي على توفير تعليم عالي متميز ونوعي وذوا جودة عالية،  فضلا عن تعزيز وحماية الثقافة والتراث الوطني . والتعليم العالي يساهم بشكل أساسي مستقبل الصومال ويلعب دورا حيويا في التقدم الفكري والاقتصادي والثقافي والاجتماعي للأمة الصومالية.

ومن خلال عملية تنموية مخططة  فإن الوزارة  تشرف على توسيع عملية إنخراط والتحسن النوعي في التعليم العالي من خلال إنشاء الجامعات والكليات والمؤسسات الأخرى.