دائرة الثقافة والتراث

المنطقة الجفرافية والتاريخ جعلا الصومال منطقة استراتيجية  والناطقين باللغة الصومالية يعتبر مجتمع متميز ثقافيا. وإعترافا منا بأن ثقافتنا هي مركز لهويتنا الوطنية لذا من أهم أولوياتنا  تعزيز الثقافة الوطنية والحفاظ على تراثنا. ونحن على فهم بأن التمتع بنظرة ثاقبة في تراثنا سيجلب التماسك الاجتماعي، ورفع مدي معنوياتنا  وتحقيق الاستفادة القصوي من تراثنا وثقافتنا ..

والدائرة مسؤولة عن السياسات والأنشطة الثقافية في البلاد، بما في ذلك إدارة المكتبة الوطنية والمتاحف والنصب التذكارية وتعزيز وحماية الفنون (البصرية والشعبية  والموسيقية والرقص والمعمارية والأدبية والسينمائية). وإدارة المحفوظات الوطنية والمراكز الثقافية الإقليمية.

وتعمل الإدارة لإثراء حياة جميع الصوماليين من خلال دعم ثقافتنا والحفاظ على تراثنا. وتقدم  إستشارات للحكومة بشأن المسائل الثقافية وكما تقدم البحوث والموارد الثقافية لكي  يمكن الوصول اليها  للجميع. والهدف هو خلق قطاع  يلعب دورا حاسما في التقدم الاقتصادي في الصومال والرفاه الاجتماعي وترقية الحياة.

وتدير الدائرة لتعزيز ثقافتنا والحفاظ على تراثنا:-

مركز اللغة الصومالية

 والمكتبة الوطنية

 المتحف الوطني

 أكاديمية الصومالية للعلوم والفنون.